حوارات وتحقيقات

العالم هذا الصباح.. رئيسة وزراء نيوزلندا تواصل مؤتمر إبان هزة أرضية.. سمير جعجع ينفى تصريحات نصر الله حول أحداث طيونة..السعودية تشجع استقرار ليبيا.. أمريكا تختبر صواريخ أسرع من الصوت

واصلت رئيسة الوزراء النيوزلندية جاسيندا ارديرن كلمتها خلال مؤتمر صحفى رغم حدوث هزة أرضية٫ بينما فى الشرق الأوسط٫ نفى اللبنانى سمير جعجع مزاعم زعيم حزب الله حسن نصر الله بمهاجمة حزب القوات اللبنانية مليشياته فى أحداث طيونة. أعلن البنتاجون تجربة صواريخ أسرع من الصوت.

نيوزيلندا.. رئيسة الوزراء تواصل مؤتمرها الصحفى رغم وقوع هزة أرضية

ضربت هزة أرضية مدينة ويلينجتون عاصمة نيوزيلندا صباح الجمعة تزامنا مع مؤتمر صحفى لرئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن، التى قللت من شأن ما حدث واستمرت بالإجابة عن الأسئلة.

وتزامنت الهزة مع مؤتمر صحفى لرئيسة وزراء البلاد جاسيندا أرديرن، التي تحدثت عن إجراءات الحكومة لمحاربة وباء فيروس كورونا.

ولحظة الهزة، تمسكت أرديرن بمنبرها لكنها لم تقطع المؤتمر، وردت على إحدى المراسلات مبتسمة: “آسفة، هذا صرف انتباهي قليلا… هل بإمكانك تكرار السؤال من فضلك؟”.

وحسب موقع Geonet، بلغت قوة الهزة 5.9 درجة بمقياس ريختر، وكانت بؤرتها في وسط الجزيرة الشمالية من نيوزيلندا.

من جهتها، قدرت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية قوة الهزة بـ5.6 درجة وشعر بها سكان العاصمة ويلينجتون والمناطق القريبة منها.

ولم ترد أي معلومات عن وقوع دمار أو سقوط ضحايا أو مصابين.

جعجع يرد على طلب استدعائه للتحقيق بأحداث الطيونة

قال رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، الخميس، إنه لم يتبلغ بعد بطلب الاستماع لإفادته من المحكمة العسكرية اللبنانية بشأن أحداث الطيونة التي اندلعت في العاصمة بيروت قبل أيام.

وقال جعجع: “إذا كان مفوض حزب الله لدى المحكمة العسكرية (مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية)، طلب الاستماع لي، فعليه أن يستمع لأمين عام حزب الله (حسن نصر الله) قبلي”. 

وذكرت مصادر مطلعة لرويترز أن المحكمة العسكرية اللبنانية ستطلب إفادة زعيم حزب القوات اللبنانية بشأن الاشتباكات التي اندلعت الأسبوع الماضي في بيروت.

وقالت المصادر: “مفوّض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي فادي عقيقي قد أعطى إشارة بالاستماع إلى إفادة رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في ملف الطيونة، وذلك على خلفية الاعترافات التي أدلى بها الموقوفون في هذا الملف… وتقضي إشارة القاضي عقيقي بالاستماع إلى جعجع أمامه في المحكمة العسكرية”.

ونفى جعجع امتلاك جماعته أي مقاتلين ورفض اتهامات حزب الله بأنه شكل قوة مسلحة.

واتهمت جماعة حزب الله المدعومة من إيران والمدججة بالسلاح حزب القوات اللبنانية بارتكاب أعمال العنف. ونفى جعجع مرة أخرى أي دور لجماعته في ذلك.

وقال جعجع: “ما عندنا مقاتلين”. وأضاف أن المواجهة مع حزب الله سياسية وليست عسكرية. وتابع: “بكل صراحة حزب الله عنده هدف واحد الآن هو أن يوقف تحقيق المرفأ.. حزب الله بأعماله من 2005 أكبر تهديد لكل اللبنانيين”.

سمير جعجع
سمير جعجع

الجيش الأمريكى يختبر أسلحة تفوق سرعة الصوت

قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون”، الخميس، إن البحرية والجيش أجريا الأربعاء ثلاثة اختبارات ناجحة على نماذج أولية لمكونات أسلحة تفوق سرعتها الصوت، ستساعد في تطوير أسلحة جديدة، وفق ما ذكرت وكالة رويترز للأنباء.

وجرت هذه الاختبارات في اليوم الذى قال فيه الرئيس الأمريكى جو بايدن إنه قلق بشأن الأسلحة الصينية التي تفوق سرعة الصوت.

وأشار بيان لـ”البنتاجون”، أن “مختبر سانديا الوطنى” أجرى هذه الاختبارات من منشأة تابعة لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” فى ولاية فيرجينيا القريبة من العاصمة واشنطن، والتي “ستساعد في “تطوير الضربة السريعة التقليدية للبحرية والضربة السريعة الهجومية التي تفوق سرعة الصوت طويلة المدى للجيش”.

وأضاف البنتاجون أن هذه الاختبارات “أظهرت تقنيات وقدرات وأنظمة أولية تفوق سرعة الصوت متقدمة في بيئة تشغيل واقعية“.

وسعت الولايات المتحدة بنشاط إلى تطوير أسلحة تفوق سرعتها الصوت كجزء من برنامج الضربات العالمية السريعة التقليدية منذ بداية القرن الـ21.

وتعمل شركتا “لوكهيد مارتن” و”رايثيون” على تطوير هذا النوع من الأسلحة للولايات المتحدة الأمريكية.

وتنطلق الأسلحة التى تفوق سرعتها الصوت إلى الغلاف الجوي بأكثر من خمسة أضعاف سرعة الصوت، أو حوالي 6200 كيلومترًا في ساعة.

صاروخ كاسر لسرعة الصوت
صاروخ كاسر لسرعة الصوت

السعودية: ندعم كافة الجهود الهادفة لتحقيق الاستقرار فى ليبيا

أكد وزير الخارجية السعودى الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، دعم بلاده لكافة الجهود الهادفة لتحقيق الاستقرار في ليبيا، مشيدا بالخطوات المهمة التي اتخذتها السلطة الليبية من أجل تلبية تطلعات وآمال الشعب الليبي نحو بلوغ دولة موحدة ذات سيادة تنعم بالأمن والاستقرار والتنمية.

وشدد الوزير – حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية – على أهمية تضافر الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب، والمليشيات المتطرفة حتى لا تكون ليبيا ملاذاً آمناً لهذه الجماعات، تهدد من خلالها استقرار هذا البلد ومحيطه الإقليمى والدولى.

وأشار وزير الخارجية – خلال مشاركته في مؤتمر دعم استقرار ليبيا – إلى أن المشاركة في هذا الاجتماع يؤكد نهج السعودية واستمرار سياستها الرامية إلى التوصل لحلول تصب في مصلحة المجتمع العربي وتعود بالنفع على شعوب المنطقة والعالم، متمنيا أن يكون هذا المؤتمر ونتائجه عاملاً ممكناً للسلطة التنفيذية المنتخبة، وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، للقيام بواجباتهم ومسئولياتهم تجاه خططهم العاجلة ذات الأولوية، وعلى رأسها إجراء انتخابات وطنية عامة نزيهة وذات شفافية تخدم نتائجها تطلعات وآمال الشعب الليبي.

وزير الخارجية السعودى
وزير الخارجية السعودى

 

زر الذهاب إلى الأعلى