عرب وعالم

تنظيم داعش يتبنى هجوما استهدف برجا للكهرباء أغرق كابول فى الظلام

تبنى تنظيم “داعش خراسان” في أفغانستان، هجوما استهدف خطا رئيسيا للكهرباء في العاصمة كابول وأغرقها في الظلام ليل الخميس، وقال التنظيم في بيان إن عناصره فجروا عبوة ناسفة ببرج للكهرباء في كابول أول أمس، ما أدى لقطع التيار، حسبما ذكرت وسائل إعلان فرنسية.
 
ومع انقطاع التيار الكهربائي الخميس عند الساعة 18.00 مساء غرقت كابول وسكانها الذين يتخطى عددهم 4.5 مليون نسمة في الظلام، وتم تشغيل المولدات الخاصة في المؤسسات التجارية والأحياء الميسورة.
 
وجاء في رسالة وجهتها شركة الكهرباء الأفغانية “بريشنا” للمشتركين: “دمر انفجار برج كهرباء في منطقة قلعة مراد بك في محافظة كابول، ما أدى إلى انقطاع خط كهرباء بقدرة 220 كيلوفولط، وبالتالي انقطع التيار عن كابول وبعض المناطق”.
 
وأشارت الشركة إلى أنها أرسلت فريقا من المهندسين إلى مكان التفجير، وأن العمل على إعادة ربط الشبكة سيبدأ “عندما تسمح الأوضاع بذلك”.
 
يذكرأن، عدد ضحايا الانفجار الذى استهدف مسجداً شيعياً جنوبى أفغانستان الجمعة الماضى ارتفع ليصل إلى 47 قتيلاً على الأقل و70 مصاباً.

وأضافت الشبكة أنه لم تعلن حتى الآن أية جهة مسئوليتها عن الحادث الذى وقع فى ولاية قندهار جنوب أفغانستان.

وكان مسئول بوزارة الصحة الأفغانية قد قال فى وقت سابق إن أعداد ضحايا تفجير مسجد مكتظ بالمصليين أثناء تأديتهم صلاة الجمعة فى “قندهار” جنوبى البلاد وصل إلى 33 قتيل.

زر الذهاب إلى الأعلى