حوارات وتحقيقات

هنا الجمال الساحر.. السياح يستمتعون بروعة أرض الفيروز من على ظهور الجمال.. يعيشون حياه العرب القديمة بين الجبال فى شرم الشيخ.. ويسيرون فى مجموعات برفقة أدلاء البدو.. ويؤكدون: تجربة ممتعة تذكرنا بالماضى.. صور

انتشرت فى جنوب سيناء رحلات للسائحين على ظهور الجمال بين الجبال، يسيرون بها على دروب الوديان، خلالها يمتطى مجموعة من السائحين ظهور الإبل ويسير بينهم من يسوقها، والبعض يقوده ادلاء من ابناء المكان فى محاكاة لحياة العرب فى الماضى، وممارسة أنشطة ترفيهية جديدة من نوعها لهم، بعد أن نجح العاملين فى السياحة فى جذب الانتباه لهذا النوع من النشاط، واعتباره من ضمن برامج منفذه  للمجموعات السياحية.

“اليوم السابع” رصد من مناطق سفارى شرم الشيخ الجبلية بجنوب سيناء، جانب من هذه الرحلات التى تتخلل برامج السفارى، التى تنظمها شركات السياحة لزبائنها القادمين من كل دول العالم للاستمتاع بجمال الطبيعة البكر بسيناء.

قال “لارووف” وهو سائح قادم من روسيا وبرفقته 3 من أصدقائه الشباب، انه لأول مرة يصل لمصر، وعرضت عليه الشركات المنظمة رحلة سفارى لاكتشاف معالم الصحراء، وعندما وصل للمكان تم دعوته لركوب الجمل، وكان مترددا فى البداية لكنه قرر أن يخوض التجربة التى وصفها بالممتعة.

أضاف انه كان يرى “الجمال” فى الصور، ولم يتخيل أن ركوبها يحمل كل هذه المتعة، خصوصا وهى تسير به بين الجبال، وانه اعتبر نفسه عربى من القدماء وكان سعيدا وهو يعرف أن للجمال تاريخ، وأنها كانت مصدر اعتماد للأهالى فى التنقل ونقل الأشياء على ظهورها .

وتابع الحديث حماد أحمد سعيد، القادم من القاهرة فى رحلة سياحية لشرم الشيخ، انه لأول مرة يتواجد بين الجبال ويركب الجمل ،وكان أشد ما لفت انتظاره لحظة ركوب الجمل والنزول من على ظهره وأيضا وهو يسير به.

وقال انه من خلال معايشته هذه الرحلة وبجواره سائحين من مختلف الجنسيات، اكتشف أن مصر كنوزها السياحية لاتنتهى، مؤكدا انه يدعو كل المصريين وكل من يريد أن يعيش متعة الخيال والماضى أن يذهب لمناطق السفارى ففيها صفاء ذهنى  لايوصف.

وأشار محمد الشرقاوى، أحد القائمين على تنظيم رحلات السفارى، إلى أنهم يحضرون بالسائحين للوديان والجبال بمنطقة سفارى شرم الشيخ فى رحلات متعاقية تبدأ من الصباح الباكر برحلة مشاهدة شروق الشمس بين الجبال ورحلات متتالية فى الساعة السادسة والثامنة صباحا للاستمتاع بالأجواء قبل اشتداد الحرارة وتتواصل الرحلات بعد الظهر برحلات تستمر حتى الغروب .

وقال انه خلال هذه الرحلات يستمتع كل سائح مع مجموعته بقضاء وقت بين أحضان الطبيعة، ويقومون بركوب الجمال ويسير بهم إدلاء من الشباب البدو لمسافات، يشرحون لهم خلالها كيف كانوا يعيشون ويلتقطون الصور التذكارية، كما يتم خلال هذه الرحلات تنفيذ برامج التزحلق على الرمال والعشاء البدوى، والمشروب الطبيعى من الأعشاب، وركوب بيتش باجى وغيرها من جوانب الترفيه بين الطبيعية.

أضاف أن هذه الأيام تشهد هذه المناطق رواد من سائحين من المجر وروسيا وكل دول العالم بكثافة، لافتا إلى أن شرم الشيخ يوما بعد يوم تزداد فيها حركة السياحة بشكل سريع، حتى أن بعض الفنادق سجلت إشغالات كاملة وأصبحت لامكان فيها والبعض أعلنت انها تستقبل أجانب فقط.

وكان اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء استقبل الطفلة تيا حمدى حسن المصرية الروسية 6 سنوات فى حضور الدكتورة إيناس سمير نائب المحافظ.

وحصلت “تيا” العام الماضى على المركز الأول على مستوى دولة روسيا فى مسابقة ملكة جمال الأطفال والتى تقدم لها 350 ألف طفل وطفلة على مستوى روسيا وأصبحت بعد ذلك أشهر موديل للإعلانات فى التليفزيون الروسى وكافة الوسائل الإعلانية الروسية، فهى طفلة لأب مصرى يعمل فى مجال السياحة وأم روسية وهى تتقن عدة لغات منها العربية والروسية والإنجليزية وتعشق مدينة شرم الشيخ التى ولدت بها وتتمنى أسرتها المشاركة فى حملة دعائية لكافة المعالم السياحية لمدينة شرم الشيخ.

وهذا ما تبناه محافظ جنوب سيناء، ووجه بإعداد حملة دعائية كبرى بمشاركة تيا لإبراز أهم المعالم السياحية لمدينة السلام وقدم الشكر لعائلتها على هذا الشعور الوطنى وقام بإهدائهم بعض الهدايا التذكارية.

وأفردت وسائل الإعلام الرومانية تحقيقا مطولا عن السياحة وقضاء عطلات الشتاء في مصر، التى أصبحت الوجهة المفضلة والرئيسية للسياح الرومانيين وبخاصة مدينة شرم الشيخ الذين يعتبرونها المنطقة السياحية الأكثر أمنا وأمانا في العالم في الوقت الحالي، حيث الأسعار الملائمة وانحسار العدوى علاوة على الطقس الرائع وتنوع المزارات السياحية، وحفاوة الاستقبال والخدمات المميزة.

وبرزت هذه الأهمية بعد الزيارة الرسمية التى قام بها اللواء خالد فودة ،محافظ جنوب سيناء على رأس وفد من رجال الأعمال والمستثمرين ، لرومانيا ، ولقائه مع رئيس بلدية سينايا فلاد أوبرا ، في 7 أكتوبر ، لمناقشة مشاريع التنمية السياحية المشتركة المستقبلية في كلا الوجهتين، وتوقيع اتفاقية تآخي بين مدينتى شرم الشيخ وسينايا الرومانية.

ومن المتوقع زيادة الرحلات الرومانية إلى شرم الشيخ خلال الفترة القادمة نتاج الزيارة الهامة لمحافظ جنوب سيناء، والذى من مؤداة تنشيط السياحة واستمتاع الرومان بالمزايا المتعدده للمدينة والمتمثلة فى  الطقس المعتدل وتنوع فى السياحة مثل السياحة البحرية والترفيهية والسفارى والسياحة الثقافية  ويدعم هذا  الحب والاحترام المتبادل ما بين الشعبين المصر والرومانى فى الماضى والحاضر والمتوقع  زيادة  الطلبات في الفترة القادمة “، كما يقول لوسيان بديرسيا ، الرئيس التنفيذي لوكالة IRI Travel، كما أن هناك العديد من الأنشطة الاقتصادية الرومانية المصرية الأخرى التي تعود بفوائد كبيرة على كلا البلدين.

 

اجانب يقومون برحلات على ظهور الابل
اجانب يقومون برحلات على ظهور الابل

 

 

الجمل ينتظر السائحين
الجمل ينتظر السائحين

 

الجمل ينتظر السائحين
الجمل ينتظر السائحين

 

بين الجبال
بين الجبال

 

بين الطبيعة البكر
بين الطبيعة البكر

 

جانب من الرحلات
جانب من الرحلات

 

خلال الرحلات
خلال الرحلات

 

خلال رحلة
خلال رحلة

 

رحلات طويله
رحلات طويله

 

رحلات فى الصحراء
رحلات فى الصحراء

 

رحلة بالجمال
رحلة بالجمال

 

ركوب الجمال
ركوب الجمال

 

سائح على ظهر جمل
سائح على ظهر جمل

 

سائحان على ظهر جمل بسفارى شرم الشيخ
سائحان على ظهر جمل بسفارى شرم الشيخ

 

سعداء بالرحلة
سعداء بالرحلة

 

سياحة بين الطبيثعة
سياحة بين الطبيثعة

 

قافلة سياحيه على ظهور الابل
قافلة سياحيه على ظهور الابل

 

قوافل سياحية
قوافل سياحية

 

متعة سياحة الصحراء
متعة سياحة الصحراء

 

محمد الشروقاوى
محمد الشروقاوى

 

زر الذهاب إلى الأعلى