عرب وعالم

خطيب الأقصى يدعو الفلسطينيين للتوجه للمسجد لصد أى إجراء من الإسرائيليين

دعا خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري الفلسطينيين إلى التوجه للمسجد، وصد أى إجراء متوقع من الإسرائيليين ضده، جاء ذلك على خلفية دعوات أطلقتها مجموعات استيطانية إسرائيلية لمضاعفة أعداد المستوطنين المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك، بمناسبة “عيد الأنوار الحانوكاة”، الذي يحتفل فيه اليهود لـ”إحياء ذكرى تدشين المعبد الثاني في القدس”.

وقال الشيخ صبري في تصريح صحفى، إنه “يوجه نداء لكل الفلسطينيين لشد الرحال إلى المسجد، وصد أى إجراء متوقع من المستوطنين الإسرائيليين”، مشيرا إلى أن الاحتلال الإسرائيلى حوّل مدينة القدس إلى ثكنة عسكرية منذ يوم الأحد الماضي، وصعد من التضييق على الأهالي بشكل استفزازى“.

وأضاف، أن “الاحتلال الإسرائيلى شدد من حصاره للمسجد الأقصى، وعمليات تفتيش المصلين، فى الوقت الذي فتح المجال لليهود ليصولوا ويجولوا في الأقصى المبارك.

وتابع، أن “الاقتحامات تزداد وتيرتها بدعم من المستوى الرسمي والسياسى، وليس على مستوى الجماعات الاستيطانية فقط“.

وأعرب خطيب المسجد الأقصى عن رفضه لهذه الإجراءات “الاحتلالية”، محملا إسرائيل المسؤولية الكاملة عن أى إجراء يمس الأقصى المبارك.

زر الذهاب إلى الأعلى