عرب وعالم

رئيس البرازيل السابق يتصدر استطلاعات الرأى للفوز بانتخابات 2022

يواصل الرئيس السابق للبرازيل والمرشح الرئاسي لحزب العمال (PT)، لويز إيناسيو لولا دا سيلفا، تصدر استطلاعات الرأى الخاصة فى الانتخابات الرئاسية فى عام 2022، وفقا لمسح أجرته مؤسسة ModalMais / Futura الاستشارية.

ووفقا لصحيفة “أو جلوبو” البرازيلية، فإن زعيم حزب العمال حصل على 38.6% من نسبة التصويت، يليه الرئيس البرازيلي الحالي جاير بولسونارو بنسبة 32.4%، والقاضي السابق سيرجيو مورو، الذي حصل على 11.9%.

في حالة الجولة الثانية المحتملة، سيحصل الرئيس السابق لولا على 46.6% من الأصوات إذا واجه مورو في السباق، والذي سيصل إلى 33.6%. في سيناريو كان فيه المنافس هو بولسونارو، سيحصل لولا دا سيلفا على 49.2% من الأصوات، مقابل 38.4% لرئيس الدولة الحالي.

وذكر الاستطلاع أن تفضيل الناخبين لحزب العمال ارتفع من 42.5% في العام السابق، الذي تم إجراؤه في أكتوبر، إلى 43.7% حاليا.

وأشارت المؤسسة إلى أنه تم إجراء مقابلات هاتفية مع 2000 شخص بمساعدة الإنترنت، وحددت أن هامش الخطأ نقطتان مئويتان.

في استطلاع للرأي نشرته شركة Vox Populi في 11 نوفمبر، حصل الرئيس السابق لولا دا سيلفا على 44% من نية التصويت، بينما حقق بولسونارو 21%.

زر الذهاب إلى الأعلى