أخبار مصر

طريق الكباش.. هذه عبقرية الأجداد.. إنفوجراف

تتجه أنظار العالم إلى مدينة طيبة القديمة، الأقصر حاليا، لمشاهدة الاحتفالية الحضارية والترويجية للحدث العالمى وهو الانتهاء من الكشف عن طريق الاحتفالات والمعروف بـ طريق الكباش.

 

بدأ بناء طريق الكباش على يد الملك أمنحتب الثالث الذى بدأ بتشييد معبد الأقصر، ولكن النصيب الأكبر من التنفيذ يرجع إلى الملك نختنبو الأول، مؤسس الأسرة الثلاثين.


 

طريق الكباش.. هذه عظمة الأجداد
 

ويبلغ طول الطريق 2750 متر، وعرض 700 متر، ويصطف على جانبيه حوالي 1057 تمثال، نُحت كل منها من كتلة واحدة من الحجر الرملي، وأقيمت على هيئتين: الأولى تتخذ شكل جسم الأسد ورأس الإنسان باعتبار الأسد أحد رموز إله الشمس، أما الهيئة الثانية فكانت على شكل جسم ورأس كبش وهو رمز من رموز الإله خنوم إله الخصوبة في الديانة المصرية القديمة، والذي قدسوه باعتباره الإله الخالق للبشرية كلها.

طريق الكباش.. هذه عبقرية الأجداد
طريق الكباش.. هذه عبقرية الأجداد

 

أبرز المعلومات عن طريق الكباش

وكان في العصور المصرية القديمة “طريق المواكب الكبرى” المعروف إعلاميًا بطريق الكباش عبارة عن طريق مواكب كبرى لملوك الفراعنة وكانت تحيي داخله أعياد مختلفة منها “عيد الأوبت” وعيد تتويج الملك ومختلف الأعياد القومية تخرج منه.

 

وكان يوجد به قديماً سد حجري ضخم لحماية الطريق من الجهة الغربية من مدينة الأقصر العاصمة السياسية في الدولة الحديثة (الأسرة 18) والعاصمة الدينية حتى العصور الرومانية.

زر الذهاب إلى الأعلى