حوارات وتحقيقات

الصحف العالمية: قرار المحكمة العليا وقف إلزامية التطعيم ضربة لبايدن..إعفاء الأمير أندرو من ألقابه الملكية والعسكرية خطوة مهينة وجاءت بطلب من تشارلز..وداوننج ستريت شهد حفلى “كحول” قبل ساعات من جنازة الأمير فيليب

رصدت الصحف العالمية الصادرة اليوم، الجمعة، عددا من التقارير والقضايا فى مقدمتها، قرار المحكمة العليا بوقف إلزامية التطعيم، وإعفاء الأمير أندرو من ألقابه الملكية والعسكرية

 

الصحف الأمريكية:

نيوزويك: قرار المحكمة العليا وقف إلزامية التطعيم ضربة لبايدن..والرئيس يعرب عن خيبة أمله

علقت مجلة نيوزويك الأمريكية على قرار المحكمة العليا الأمريكية بمنع إلزامية التطعيم فى الشركات الكبرى، وقالت إنما يمثل ضربة كبرى لإدارة الرئيس جو بايدن.

 وأشارت المجلة إلى أن القرار الذى كان قد أصدره بايدن العام الماضى فى إطار إستراتيجيته لمكافحة وباء كورونا، جاء على خلفية الميول السياسية فى المحكمة حيث حكم أغلبية أعضاء المحكمة من المحافظين، وعددهم ستة، ضد إلزامية التطعيم ضد كوفيد للشركات التى يوجد بها 100 موظف أو أكثر. بينما اعترض على ذلك القضاة الثلاثة الآخرين الليبراليين.

 

 وقالت أغلبية المجكمة فى رأيها غير الموقع: على الرغم من أن الكونجرس قد منح إدارة الصحة والسلامة المهنية بلا منازع سلطة تنظيم الأخطار المهنية، إلا أنه لم يمنح تلك الوكالة سلطة تنظيم الصحة العامة على نطاق واسع. فالمطالبة بتطعيم 84 مليون أمريكى، تم اختيارهم ببساطة لأنهم يعملون لدى أصحاب عمل لديهم أكثر من 100 موظف، يندرج بالتأكيد فى الفئة الأخيرة.

 

من جانبه، أعرب الرئيس بايدن عن استيائه من قرار المحكمة العليا، وقال إنه يشعر بخيبة أمل لأن المحكمة العليا اختارت وقف متطلبات منطقية لإنقاذ الحياة للموظفين فى الشركات الكبرى والتى استندت إلى كلا من العلم والقانون. وأضاف أنه سيظل يدفع الشركات لتحصين موظفيها. وقد أصدرت المحكمة حكمها، لكن هذا لن يمنعنى من استخدام صوتى كرئيس لدعوة كل أصحاب العمل لفعل الأمر الصحيح.

 

 كما رحب بايدن  بقرار المحكمة بالإبقاء على الأمر الذى يطالب المنشآت الطبية التى تتلقى تمويلات للرعاية الطبية والصحية بتطعيم العاملين بها، وقال إنه سينقذ الأرواح.

 

لجنة تحقيقات الكونجرس تستدعى شركات السوشيال ميديا فى قضية اقتحام الكابيتول

قالت صحيفة واشنطن بوست إن لجنة مجلس النواب الأمريكى المعنية بالتحقيق فى أحداث اقتحام الكونجرس أصدرت أوامر استدعاء لشركات تويتر وريتدت والشركات الأم لموقعى فيس بوك ويوتيوب، واتهمتهم بالفشل فى تقديم معلومات كاملة عن الكيفية التى قامت بها منصاتهم فى نشر المعلومات الزائفة التى أدت إلى هجوم السادس من يناير 2021 على الكابيتول.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخطوة التى تمثل تصعيدا حادا فى مواجهة تختمر منذ فترة طويلة بين المحققين والشركات، تأتى بعد شهر من السعى للحصول على البيانات التى أسفرت عن استجابات غير كافية، بحسب ما قال رئيس لجنة التحقيق النائب بينى تومسون.

 

وأوضح تومسون فى بيان إنهم لا يمكنهم السماح بتأجيل عملهم أكثر من هذا، فالسؤالان الرئيسيان اللذين تطرحهما اللجنة هما كيف تم نشر المعلومات المضللة وساهم التطرف العنف فى الهجوم العنيف على ديمقراطيتنا، وما هم الخطوات، لو كانت هناك بالأساس، التى اتخذتها شركات السوشيال ميديا لمنع تحول منصاتها إلى أرضية خصية لدفع المتطرفين إلى العنف.

 

وقال تومسون إنه على الرغم من طلبات الحصول على المعلومات التى تم إرسالها فى أغسطس، فإننا لم نحصل بعد على الوثائق والمعلومات الضرورية للرد على هذه الأسئلة الرئيسية.

من جانبهم، رد متحدثان باسم فيس بوك ويوتيوب على اتهام الشركتين بعد التعاون. وقالت إيفى تشوى، المتحدثة باسم يوتيوب، إنهم كانوا يتعاون بشكل فعال مع اللجنة المختارة منذ أن بدأت تحقيقها، وردوا بشكل جوهرى على طلبات الحصول على الوثائق، وملتزمون بالعمل مع الكونجرس فى هذه العملية.

 

فيما قال المتحدث باسم فيس بوك اندى ستون إن شركة ميتا قدمت وثائق إلى اللجنة وفقا للجدول الزمنى الذى طلبه العاملون باللجنة وسنواصل القيام بذلك.

 

مساعى بايدن لإصلاح حقوق التصويت “شبه ميتة” بعد تراجع سيناتور عن تأييدها

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن حملة الرئيس الأمريكى جو بايدن لتقديم إجراءات جديدة لحماية حقوق التصويت عبر الكونجرس قد اصبحت شبه ميتة أمس الخميس، بعدما اتضح أنه فشل فى توحيد حزبه خلف قيادته لإصلاح قواعد مجلس الشيوخ لسن التشريع الخاص بالمعارضة من قبل الجمهوريين.

 وفى انتكاسة محرجة لبايدن، فاجات السيناتور كيرستن سينيا، الديمقراطية عن ولية أريزونا، زملائها  قبل ساعات فقط من تحديد قضيته لهم بشكل شخصى فى الكابيتول بألقاء خطاب فى مجلس الشيوخ، بإعلان أنها لن تدعم تقويض أداة المماطلة لتمرير تشريع تحت اى ظرف.

 

وأشارت الصحيفة إلى ان إعلان سينما التى طالمات عارضت تغيير قواعد مجلس الشوخ، ترك بايدن والديمقراطيين دون اى مجال للفوز بتطبيق إجراءات حقوق التصويت التى يعتبرونها حيوية للحفاظ على الديمقراطية فى وجه جدهود الولايات التى يقودها الجمهوريين للحد من الوصول غلى صناديق الاقتراع.

 وياتى هذا بعدا يومين من وضع الرئيس سمعته على المحك لإثارة قضية سن التشريع بأى وسيلة ضرورية، بما فى ذلم إلفاء التعطسل، بخاب هام فى أتلانتا يقارن معارضى إجراءات حقوق التصوست بشخصيات عنصرية من زمن الحرب الأهلية، ودعاه الفصل العنصرى الذى احبطوا مبادرات الحقوق المدنية فى السيتينات منا لقرن الماضى.

 وأثار ذلك سؤالا بما سيفعله بايدن بعد ذلك، بالنظر غلى أن الجمهوريين جميعهم على يفين من استخدام أداة التعطيل او المماطلة مرة أخرى لعرقلة إجراءات حقوق التصويت وأن الديمقراطيين يفتقرون غلى الإجماع اللازم فى حزبهم لتغيير القواعد.

 وتمنع مناورة المماطلة او التعطيل التشريعية مناقشة التشريعات التى لا تحصل على تأييد الثلثين اى 60 عضوا فى مجلس الشيوخ.

 

الصحف البريطانية:

صحف بريطانية: إعفاء الأمير اندرو من ألقابه خطوة مهينة وجاءت بطلب من تشارلز

وتصدر خبر إعفاء الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا نجلها الأمير أندرو من أدواره وألقابه الملكية والعسكرية على خلفية قضية الاعتداء الجنسى التى رفعتها ضده فيرجينيا جوفري في نيويورك، وسائل الإعلام البريطانية صباح اليوم، الجمعة، والتى أجمعت على أن هذه خطوة مهينة للأمير.

 وقالت صحيفة التليجراف إن الملكة قامت بتجميد الأمير أندرو ، فيما قالت صحيفة دايلى ميل إن الأمير أندرو قد تم طرده بعد اجتماع مواجهة فى قلعة ويندسور، وزعمت أن شقيقه الأكبر الأمير تشارلز، ولى العهد، هو من طلب ذلك بسبب القضية التى يواجهها. وقد أنكر الأمير أندرو بقوة الاتهامات الموجهة له.

 

وجاء قرار الملكة إليزابيث  فى أعقاب سماح قاض أمريكى بإقامة دعوى مدنية ضد الأمير أندرو، مما يمهد بمحاكمته. وقالت صحيفة إندبندنت إن أندرو دوق يورك سيدافع عن نفسه فى القضية كمواطن خاص، بحسب ما أعلن قصر باكنجهام، ويعتقد أنه لن يطلق عليه بعد ذلك بصاحب السمو الملكى فى أى تعاملات رسمية.

 

 وأوضحت الصحيفة أن الأدوار الحالية للدوق، بما فى ذلك عقيد حراس جرينادير، وهى أحد أقدم الفرق بالديس البريطانى، سيتم تسليمها لأعضاء آخرين من العائلة المالكة، مع تفاصيل الترتيب الجديد التى لم يتم الإعلان عنها بعد.

 

 وتشمل الألقاب العسكرية الأخري قائد شرفى لسلاح الجو الملكى لوسيموث، والعقيد العام للفوج الملكى الإيرلندى، والعقيد العام لفيلق مدارس الأسلحة الصغيرة، وعائد عام سلاح الأطول الجوى. والعقيد الملكى فى الملفوج الملكى الاسكتلندى.

 

تليجراف: داوننج ستريت شهد حفلى “كحول” قبل ساعات من جنازة الأمير فيليب

 كشفت صحيفة تليجراف البريطانية إن العاملين بمقر الحكومة البريطانية داوننج ستريت قد تناولوا المشروبات الكحولية حتى الساعات الأولى من الصباح فى حفلين لموظفين مغادرين، وذلك فى الليلة التى سبقت جنازة الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث، والتى تم تنظيمها بإتباع قواعد التباعد الاجتماعى فى إبريل الماضى.

 وذكرت الصحيفة أنه فى مساء الجمعة 16 إبريل 2021، كانت بريطانيا فى حالة حداد عام، وكانت الأعلام منكسة فوق المبانى الحكومية حزنا لرحيل الأمير فيليب فى الأسبوع السابق.

 

 وفى الوقت الذى كانت فيه بريطانيا فى المرحلة الثانية من خارجة طريق الإغلاق الصارم، والتى شملت حظر الاختلاط فى الأماكن المغلقة، طُلب من المعزين عدم ترك زهور بسبب تهديد كوفيد. وتم تدشين كتاب عزاء إلكترونى للحد من مخاطر العدوى.

 

 وفى كنيسة خاصة فى قلعة وندسور، كان نعش الأمير موجودا طوال الليل. وفى اليوم التالى، ارتدت الملكة الكمامة السوداء لتودع زوجها ورفيق دربها على مدار 73 عاما، ومع إتباع قواعد التباعد الاجتماعى، كانت تجلس وحدها.

 لكن الأجواء كانت مختلفة مساء تلك الجمعة فى داوننج ستريت. فقد اجتمع المستشارون والعاملون المدنيون بعد العمل فى حفلين منفصلين للاحتفال بمغادرة اثنين من زملائهما. كان أحدهما جيمس سلاك، مدير اتصالات جونسون، والذى عمل مع اثنين من رؤساء الحكومة المحافظين، وهما جونسون وتيريزا ماى، لكنه غادر بعد أربع سنوات ليتولى منصب نائب رئيس تحرير فى صحيفة ذا صن. بينما كان الأخر أحد المصورين الشخصيين لبوريس جونسون.

 

وقالت تليجراف إن شهود عيان تحدثوا لها عما حدث، وقالوا إن هناك إفراط فى تناول الكحول، ورقص الضيوف ووصل البعض إلى حد الثمالة. وامتد الحفلان طوال الليل وبعد منصف الليل، وفقا لأحد المصادر.

 

الصحافة الإيطالية والإسبانية

 

 

إيطاليا سجلت أكثر من 16 ألف زلزال فى عام 2021

 

سجلت إيطاليا 16095 زلزالًا في عام 2021 ، حدث 30٪ منها في المناطق الوسطى من البلاد ، وفقًا للبيانات التي نشرها اليوم المعهد الوطني للجيوفيزياء والبراكين (INGV).

كان المتوسط ​​44 هزة في اليوم ، تقريبًا كل نصف ساعة ، في إيطاليا والمنطقة الحدودية ، حيث كانت الزلازل أقوى ، وكانت الزلازل التي كانت أكبر من 5.0 درجات على مقياس ريختر (MW) التى حدثت في الجزائر وكرواتيا والجزائر، تتسبب في اضطرابات في الأراضي الإيطالية، وفقا لصحيفة “”االمساجيرو” الإيطالية.

وأوضح عالم الزلازل في INGV أليساندرو أماتو في بيان أنه “في عام 2021 تم تأكيد اتجاه السنوات الثلاث الماضية ، مع وقوع زلازل أقوى خارج الأراضي الإيطالية”.

في إيطاليا ، كانت المناطق الأكثر تضررًا هي ماركى واومبريا  Marche و Umbria (في الوسط) ، حيث تم تسجيل 3000 و 5000 زلزال على التوالي ، على الرغم من أن معظمها كان “خفيفًا جدًا”.

في المقابل ، تم تأكيد جزيرة سردينيا (الغربية) على أنها المنطقة التي سجلت أقل عدد من الزلازل ، بينما كانت صقلية (الجنوبية) هي المنطقة التي سجلت الأقوى ، حيث سجلت أكثر  من 2.5 درجة.

في 18 ديسمبر الماضى ، تعرضت ميلانو لإحدى أكبر الهزات الأرضية في عام 2021 ، عندما هز زلزال بلغت قوته 4.4 درجة على مقياس ريختر المدينة الإيطالية ، التي لم تتعرض لأضرار شخصية أو مادية.

 

صحيفة إسبانية: أوروبا تواجه أكبر مخاطر نشوب حرب منذ 30 عامًا

 

انتهت الجولة الثالثة من الاتصالات الدبلوماسية بين روسيا والغرب لمحاولة تحييد مخاطر الصراع بتهديدات جديدة بالحرب، وأصبحت أوروبا مهددة بنشوب حرب أكثر من أى وقت مضى.

وحذر وزير الخارجية البولندي زبيجنيو راو، من أن “خطر نشوب حرب” في أوروبا “يبدو الآن أكبر من أي وقت مضى خلال الثلاثين عامًا الماضية”، حيث أن روسيا جادلت بأنه لا يزال هناك وقت للدبلوماسية، لكن خبراءها العسكريين كانوا يعدون الخيارات في حالة عدم تهدئة التوترات بشأن أوكرانيا.

بعد اجتماعات هذا الأسبوع في جنيف وبروكسل ، والتي كشفت الخلافات بين المحاورين، توقف الحوار بشكل نهائي في المجلس الدائم لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا (OSCE).

وتريد روسيا رسم “خطوط حمراء” لمنع الحلف من قبول عضوية أوكرانيا أو السماح للولايات المتحدة باستخدام الأراضي الأوكرانية كقاعدة صواريخ، ويؤكد أن قبول 14 عضوا من المجال الشيوعي السابق خلال العقود الماضية يشكل تهديدا لأمنه القومي.

وقال السفير الأمريكي مايكل كاربنتر بعد محادثات مع روسيا في فيينا إن على الغرب الاستعداد لتصعيد محتمل للتوترات مع موسكو. وقال للصحفيين “طبول الحرب تدق بصوت عال والخطاب صار عنيفا للغاية.” وكان يشير إلى التهديدات التي أطلقها السفير الروسي لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، ألكسندر لوكاشيفيتش: “إذا لم نسمع ردًا بناء على مقترحاتنا في غضون فترة زمنية معقولة ، واستمر السلوك العدواني تجاه روسيا ، فسيتعين علينا اتخاذ الإجراءات اللازمة ضمان الاستراتيجية والقضاء على التهديدات غير المقبولة لأمننا القومي.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف إن الاجتماعات السابقة أظهرت أن هناك “طريق مسدود أو اختلاف في النهج” ولا يرى أي سبب للجلوس مرة أخرى في الأيام المقبلة لاستئناف هذه المناقشات.

وأضاف “يقدم المستشارون العسكريون الروس خيارات للرئيس فلاديمير بوتين في حالة تفاقم الوضع حول أوكرانيا. حتى أن ريابكوف علق على إمكانية نشر البنية التحتية العسكرية الروسية في دول خارج أوروبا ، مثل كوبا أو فنزويلا. وقال “لا أريد تأكيد أي شيء أو استبعاد أي شيء”.

وقال ريابكوف: “بالطريقة الأمريكية ، فإن حرية التصرف في السياسة الخارجية والعسكرية هي حجر الزاوية لضمان نفوذ تلك الدولة في العالم. كل شيء يعتمد على تصرفات الزملاء الأمريكيين”.

شجب الأمريكيون خطة مزعومة من جانب روسيا للتدخل مرة أخرى في أوكرانيا ، وهو الأمر الذي تصفه موسكو بأنه سخيف.

وتطالب روسيا الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي ، ككل ، بضمانات ملزمة بعدم وضع صواريخ بالقرب من حدودها ، لا سيما في بولندا ورومانيا. ولكن للقضاء على هذه “التهديدات” التي تستنكرها روسيا ، هناك الكثير مما يمكن تتبعه.

 

 

حريق فى الإكوادور يلتهم 30 هكتار من الغطاء النباتى

التهم حريق ضخم فى الإكوادور 30 هكتار من الغطاء النباتى فى منطقة سان فيسينتي بمقاطعة مانابي، وبحسب السلطات الإكوادورية، على الرغم من قرب الحريق من المنطقة الحضرية، لم يسقط قتلى أو جرحى.

كما ذكرت السلطات الأمنية، لوقف تقدم النيران ، كان من الضروري حشد متطوعين من إدارة الإطفاء في كانتونات تشوني وبورتوفيجو ومانتا وسوكري وسان فيسينتي، حسبما قالت قناة “تيلى سور” الفنزويلية على موقعها الإلكترونى.

 

كانت إحدى القضايا الرئيسية التي أثارت قلق السلطات الإكوادورية، والتي كان عليها حشد أكبر عدد ممكن من القوات بسرعة، كانت قرب النار من المنطقة الحضرية في كانتون مانابيتا.

ومع ذلك، على الرغم من قرب الحريق من المنطقة الحضرية، لم يتم الإبلاغ عن أي وفيات أو إصابات ، وفقًا للبيان الصحفي الصادر عن جهاز الأمن المتكامل في الإكوادور (ECU911).

وكشف البيان أنه بعد إخماد جزء كبير من الحادث ، أعيد تنشيط عدة مصادر بسبب الرياح التي أشعلت النيران من جديد.

وأعرب محافظ مانابي ، خوسيه ليوناردو أورلاندو أرتياجا ، عن أسفه لما حدث في المنطقة وأفاد بتفعيل “خطة علاج ناشئة من خلال مديرية البيئة والمخاطر ، بحيث يمكن تطبيقها بالاشتراك مع مختلف مستويات الحكومة”.

تنضم الإكوادور إلى العديد من دول أمريكا الجنوبية مثل تشيلي والأرجنتين وأوروجواي ، التي تتأثر بحرائق الغابات التي تسببها ، إلى حد كبير ، درجات الحرارة المرتفعة التي تم تسجيلها ، غير المسبوقة أو التي لم يتم الوصول إليها منذ أكثر من 20 عامًا.

ويمكن أن يتسبب الحادث في إلحاق الضرر بأنواع مختلفة من النباتات والحيوانات التي تعيش في تلك المنطقة.

وسان فيسينتي هي موطن لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الفاكهة والأخشاب والأشجار الطبية مثل بالو سانتو وجواياكانز والغار والصبار وسيبوس والتونة ، فضلاً عن الأراضي العشبية المستخدمة لتربية الماشية والخنازير والخيول.

نظرًا لكونها ساحلية ، فإن الكانتون (التقسيم الإداري من المستوى الثاني في الإكوادور) غني بالحيوانات البحرية (الجمبري والمحار والكرواكر وأسماك القرش والسلاحف والجبال) ، بينما تتعايش الغزلان والجوانتا والثعالب والثعابين في منطقتها الجبلية.

زر الذهاب إلى الأعلى