أخبار مصر

طالب يقفد وعيه بسبب التخدير بمستشفى أسوان الجامعي

11/06 16:04

“أوعى تسبني يا أبويا تعالا معايا”، كلمات أخيرة قلها الطالب محمد رفعت قبل الدخول إلى غرفة العمليات بمستشفى أسوان الجامعي، هكذا بدأ رفعت محمد والد الطالب حديثه لـ “الفجر”، حيث قال أن ابنه الفاقد الوعي كان بصحة جيدة ويريد دخول والده معه إلى غرفة العمليات خوفا من إجراء تلك العملية.وأضاف والد الطالب أنه انتظار خروج نجله ساعات طويلة أمام غرفة العمليات ولكن فوجئ أن نجله تحول إلي جثة هامدة فاقدا الوعي بعد الخروج من العمليات بسبب خطأ طبي.ومن جانبه اشتكي سيف الدين محمد حسن من قرية قته النوبية بأسوان، بسبب الإهمال الطبي بمستشفي الجامعي بالمحافظة، وذلك بعد تعرض ابن أخيه يدعي محمد رفعت محمد البالغ من العمر 16عامًا طالب بمدرسة الثانوي التجاري بوادي النقرة، وقد أخذ جرعة تخدير زائد لم يتحملها وادي الي فقدان الوعي مما أثار غضبهم.وقال محمد في تصريحات خاصة لـ “الفجر”، أن قد تعرض ابن أخيه الطالب محمد رفعت أثناء قيامه بتركيب لمبة كهربا بمنزلهم بقرية قته بمركز نصر النوبة بأسوان، سقط علي قدميه باسفل القدم اليسري، وتم نقله إلي مستشفي نصر النوبة المركزي وبسبب قلة الإمكانيات وبعد الأشعة اللازمة وتم نقله علي الفور الي مستشفي أسوان الجامعي، وتم عمل الفحوصات المؤقتة حتي يتم حجزه إلى غرفة المستشفى.وأشار إلى أنهم استغرق داخل عيادة الطوارئ يومان بسبب عدم وجود غرفة فارغة، واليوم الثالث تم حجزه في غرفة ويوم السبت الماضي تم دخوله إلى غرفة العمليات لإجراء عملية تركيب شرائح مسامير بأسفل القدم اليسري الانكل، وتم دخوله الساعة واحد ظهرًا، واستغرق داخل غرفة العمليات ما يقرب من سبع ساعات متتالية.وأكد أنهم ظلوا ما يقرب من سبع ساعات متتالية داخل غرفة العمليات وعند السؤال عن سبب الإطالة ورغم أن تلك العملية لا تستغرق كل ذلك، كان الرد أنهن يريدون بعض المستلزمات ولكن بعد تلك الساعات الطويلة تم خروج المريض من الباب الخلفي وتم دخوله الي قسم العناية المركزة بعد فقدان وعيه.ومن جانبه يقول هاني، أحد أقارب المريض أن أحد العاملين داخل المستشفي وتحديدًا قسم العمليات أخبرهم أنه أخذ جرعة تخدير زائد ادي الي توقف القلب ما يقرب من ساعة إلا ربع وقام الأطباء ببعض الاسعافات لإنقاذ حياة تلك الشاب، وعلي الساعة الحادي عشر من تلك اليوم تم أخبار الأهل أن ابنهم فقد الوعي، ولكن العاملين أكدوا لأهل المريض أن سبب فقدان الوعي نتيجة لجرعة زائدة بعض معافرة الطالب من أخذ حقنة التخدير حتي ادي الي كسر الحقن بداخلها مرتان والمرة الثالثة قام بتخديره حتي فقد الوعي وتم تحويله الي قسم العناية المركزة بمستشفى.وقد توجه لنائب مدير المستشفي الدكتور شريف لعرض المشكلة ولكن لم يجد ردود مقنعة، وكان رد واحد ادعوله، مما استفز الأهل تلك الرد ودفعهم لتوجه للنيابة لعمل محضر، وأخذ حقوقهم بالقانون، بجانب عدم فهم الأمر الذي توصل له الطالب ويظلون في انتظار رحمة الله لإنقاذ تلك الشاب الذي في بداية اعماله، الذي يظل لليوم الخامس او اكثر فاقد الوعي ويتنفس بالأجهزة الصناعية.وتوجهت “الفجر” لمكتب مدير المستشفي لمعرفة تلعيقه علي الواقعة، ولم يتسن لنا الوصول إليه، وتواصلت مع نائب مدير المستشفي وكان رده” يجب التصريح يكون من مدير المستشفي فقط هو ما يقوم بالإفادة”.وفي نفس السياق قائلًا “ياريت لم تسمعي لأحد ويجب انت تنتظري مدير المستشفى سوف يأتي في المواعيد المسائي”، وتوجهت المحررة في الموعد المحدد ولم يصل.وقدم النائب الوفدي عمرو أبو اليزيد، عضو مجلس الشعب بدائرة بولاق الدكرور، طلب للنائب العام المستشار حماده الصاوي.أن والده قام بإدخال نجل رفعت محمد بمستشفي أسوان الجامعي في مطلع الشهر الجاري، وذلك لإجراء عملية تركيب شرائح مسامير بأسفل القدم اليسري الأنكل.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك