أخبار مصر

حكم سماع القرآن الكريم وأنا في الحمام .. الأزهر يجيب

01/15 16:57

أرسل شخص سؤالا الى الشيخ أبو بكر الشافعي من علماء الأزهر الشريف عبر صفحته الرسمية يقول فيه : ” ما حكم سماع القرآن وأنا في الحمام؟ “رد أبو بكر قائلا: لا إثم ولا حرج عليك ، لأن ذكر الله تعالى إنما وقع خارج الحمام ، والنهي عن قراءة القرآن وذكر الله تعالى في الخلاء لأنه مكان لا يليق ، وهو مأوى الشياطين ، فيعظم المؤمن ربه تعالى فلا يذكره في هذا المكان.التصرف الشرعي حال سماع الأذان وأنت في دورة المياهورد الى الشيخ أبو بكر الشافعي من علماء الازهر الشريف سؤال يقول صاحبه أنا في الحمام أسمع الأذان والمكان غير طاهر فهل أردد الأذان؟رد الشيخ أبو بكر قائلا: تتابع المؤذِّن في نَفسِك دون لسانك –أي دون أن تحرك شفتيك- تعظيمًا لاسم الله ، قال عكرمة : لا يذكر الله وهو على الخلاء بلسانه ، ولكن بقلبه ، وقال بعض العلماء تنتَظِر حتى تفرُغ من حاجتك ثمَّ تقول ما فاتك.أيهما أفضل.. الذكر أم قراءة القرآن الكريمتلقى الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء عبر صفحته الرسمية ، سؤالا من شخص يقول: ما الأفضل الذكر أم قراءة القرآن الكريم؟

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك