أخبار مصر

بدء التحقيقات مع والدة الطفلة ضحية التعذيب في كفر الشيخ بتهمة الإهمال

08/21 19:29

أكد مصدر بنيابة قسم أول كفر الشيخ، أنه يجري التحقيق حاليا، مع والدة الطفلة أمنية إبراهيم فتحي حامد، 9 أعوام ضحية التعذيب على يد ضابط شرطة مفصول وزوجته مغربية الجنسية، وذلك فيما نُسب إليها من إرسالها لطفلتها للعمل كخادمة بالجيزة دون علم والدها، عقب اتهامه لها بالإهمال.أضاف المصدر لـ” الوطن”، أنه جرى استدعاء الأم لكنها لم تحضر أول أمس وجرى تقديمها للتحقيقات، اليوم الجمعة، مشيرا إلى أنه يجري التحقيق معها حاليا ومن المقرر أن يصدر مساء اليوم قرارا بشأنها عقب تجديد حبس الضابط المفصول 15 يوما على ذمة التحقيقات.كان إبراهيم فتحي حامد، والد الطفلة أمينة، البالغة من العمر 9 أعوام، عبر عن حزنه وصدمته عندما رأى جسدها المشوه والمحروق، وبكى حينما جاء بها الضابط المفصول وسلمها لها، مؤكداً أنه لم يتعرف عليها من كثرة التشوهات التي بها، وأنه لم يراها منذ عامين كاملين لعيشها مع والدتها عقب انفصالهما.عبّر إبراهيم فتحي حامد، والد الطفلة “أمينة”، البالغة من العمر 9 أعوام عن حزنه وصدمته عندما رأى جسدها المشوه والمحروق، حيث دخل في نوبة بكاء حينما جاء بها الضابط المفصول وسلمها لها، مؤكّدًا أنَّه لم يتعرف عليها من كثرة التشوهات بجسدها، لافتًا إلى أنَّه لم يرها منذ عامين كاملين نظرًا لبقاءها مع والدتها عقب انفصالهما.وروى الأب تفاصيل واقعة تعذيب ابنته قائلًا: “مكنتش قادر أصدق إن دي بنتي أمينة من كثرة التشوهات اللي في جسمها والحروق، ولما الضابط جه سلمني البنت قالي دا زيت مغلي اندلق عليها، وشوفت الخوف في عنيها وشعرها اللي قصوه، والبنت اترمت عليا وقالتلي الحقني يا بابا”.وأكّد والد الطفلة أنَّه لم يجد أمامه سوى الاتصال بـحد المحامين والتوجه بعدها لقسم شرطة كفر الشيخ وتحرير محضر بالواقعة، لافتًا إلى أنَّه تمّ نقل ابنته للمستشفى في حالة سيئة، وجرى تحويلها لمستشفى طنطا الجامعي.واستكمل والد الطفلة، أنَّها طالبته بالتواجد معها لكنه عجز عن ذلك نظرًا لتواجده في قسم الشرطة لساعات، عقب اتهامه من قبل الضابط المعتدى عليها لحين أفرجت عنه النيابة العامة بعد التأكّد من صدق كلامه.وكشفت التحقيقات حول واقعة تعذيب طفلة كفرالشيخ، على يد ضابط شرطة مفصول وزوجته المغربية، عن الوسائل التي استخدماها لتعذيبها، ما أدى إلى إصابته بحروق من الدرجة الأولى، وجرى القبض على ضابط شرطة مفصول، لاتهامه وزوجته المغربية بتعذيب طفلة، كانت تعمل في منزلهما، ما أدى إلى إصابتها بحروق وتشوهات بالوجه.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك