عرب وعالم

مرشح الشباب.. الأوفر حظا بالفوز على موسيفيني فى انتخابات أوغندا الرئاسية

01/14 17:56

اصطف الأوغنديون في طوابير طويلة اليوم الخميس، للإدلاء بأصواتهم في انتخابات تشهد منافسة قوية، حيث يواجه الرئيس الذي يتولى الحكم منذ فترة طويلة، يوري موسيفيني، نجم البوب ​​الذي تحول إلى سياسي، روبرت كياجولاني، المعروف أيضا باسم “بوبي واين”.وخرج المواطنون بأعداد كبيرة لترك بصمتهم في الانتخابات التاريخية التي سيتم فيها للمرة الأولى اختبار قوة موسيفيني، الذي شغل منصب الرئيس لمدة 35 عامًا.وقامت مساء أمس الأربعاء، حكومة موسيفيني، التي تدرك تماما وجود تهديد لحكمها، بوقف خدمات الإنترنت، قبل ساعات قليلة من بدء التصويت في الانتخابات التي يتنافس فيها 11 مرشحا على المنصب الأعلى في البلاد، ومن بينهم جنرالان متقاعدان انقلبا على رئيسهما السابق، في انتخابات سيطرت عليها أعمال العنف.ولكن يتردد أن واين، 38 عاما، وحده هو صاحب الحظ الأوفر للفوز على موسيفيني.ويشار إلى أن موسيفيني 76 عامًا، هو أحد أقدم الزعماء في إفريقيا، وقام بتعديل دستور أوغندا لتمكينه من الترشح لولاية أخرى مدتها خمس سنوات.ويعتقد في الوقت نفسه أن واين يقود كتلة الناخبين الشباب بفارق كبير في مواجهة الجيل الحاكم.وقال واين بعد الإدلاء بصوته في العاصمة كمبالا “نحن نمثل عامة الشعب والشباب والفقراء الأوغنديين”.وأضاف: “إنه لشرف عظيم أن أمثل جيلي في مثل هذه الانتخابات الضخمة، وآمل وأصلي لأجل أن نحقق ما كنا نطمح إليه منذ فترة طويلة من الزمن”.ومن المقرر أن يدلي موسيفيني بصوته غربي أوغندا اليوم الخميس.ويحق لأكثر من 18 مليون ناخب الإدلاء بأصواتهم في 35 ألف مركز اقتراع في أنحاء أوغندا خلال التصويت، وبدأت الانتخابات الساعة 0400 ومن المقرر ان تنتهى الساعة 1400 بتوقيت جرينتش.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك